فصائل الغوطة تعلن استعدادها لتنفيذ القرارات الدولية

سنا أخبار 17 مارس،2018

حجم الخط:


أصدرت الفصائل العسكرية العاملة في الغوطة الشرقية مساء أمس السبت 16 مارس/ آذار بياناً أعلنت من خلاله استعدادها لتطبيق القرار الدولي الصادر عن مجلس الأمن بما يخص وقف اطلاق النار.

وأكدت الفصائل في بيانها تفاعها الكامل لتنفيذ القرارات الأممية والانخراط الكامل في العملية السياسية المستندة إلى مرجعية القرارات الأممية، مشيرة إلى استعدادها التام لإجراء مفاوضات مباشرة في جنيف مع الجانب الروسي برعاية الأمم المتحددة لبحث آليات وإجراءات تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2401 الذي ينص على هدنة إنسانية في الغوطة.

كما أشارت الفصائل في بيانها إلى حقها الشرعي في الدفاع عن نفسها وعن المدنيين المحاصرين في الغوطة الشرقية ورفضهم الكامل للتهجير القسري والتغيير الديمغرافي، فضلا عن ضرورة وجود ضمانات دولية لإدخال مساعدات انسانية عاجلة لسكان الغوطة.

الجدير ذكره أن هذا الإعلان جاء على خليفة سيطرة النظام على قرابة ثلثي الغوطة الشرقية ومواصلة عملياته العسكرية للسيطرة على باقي المناطق، في ظل ارتكابه مجازر مروعة بحق المدنيين جراء حملة القصف الجنونية التي تشدها المناطق الخارجة عن سبطرته في الغوطة.