"تحرير الشام" تقتحم معرشورين وتقتل أحد متطوعي الدفاع المدني فيها

سنا تقارير 12 فبراير،2018

حجم الخط:

شهدت بلدة معرشورين بريف معرة النعمان الشرقي اشتباكات دامية بين سكان القرية وقوات عسكرية تابعة لهيئة تحرير الشام مساء أمس الأحد 12 فبراير/ كانون الثاني.

وأفادت مصادر ل"سنا" أن هيئة تحرير الشام أرسلت رتلاً عسكريا مؤلف من 3 سيارات بيك آب مزودة برشاشات ثقيلة و5 فانات محملة بجنود تابعين لها بهدف اقتحام بلدة معرشورين بريف إدلب الشرقي، بحجة البحث عن أحد المطلوبين لها ويدعى" يوسف الرحال"، لتدور على إثرها اشتباكات عنيفة بين سكان البلدة وجنود هيئة التحرير، أدت لاصابة مدني ومقتل الشاب " محمد أحمد الديري" أحد المتطوعين في الدفاع المدني جراء اصابته بطلقة في رأسه، كما أصيب ثلاثة جنود لهيئة تحرير الشام وأجبر البقية على التراجع.

وفي ظل ما تشهده معرشورين، انفجرت عبوة ناسفة في سيارة بيك آب على مفترق الطرق الذي يصل بإتجاه البلدة شرق مفرق الكازية، أدت لجرح عدد من المدنيين.

وشهدت مدن وبلدات ريف إدلب في الآونة الأخيرة محاولات عدة من قبل هيئة تحرير الشام لاقتحامها متذرعة بحجج واهية ومنها حلب مطلوبين او البحث عن خلايا تابعة لتنظيم داعش، كان آخرها اقتحام قوة ضخمة من هيئة تحرير الشام لمدينة بنش على خلفية المظاهرات المناوئة لها واعتقال العديد من ناشطي المدينة.